Menu
كيا الجبر ترعى إرسال موهوبين الرياض إلى مخيم عالمي في ماليزيا

كيا الجبر ترعى إرسال موهوبين الرياض إلى مخيم عالمي في ماليزيا


في إطار برامج الشراكة المجتمعية التي تنفذها شركة الجبر للسيارات وكلاء سيارات كيا موتورز في المملكة ترعى الشركة وللعام الثاني على التوالي برنامج إرسال نخبة من الطلاب السعوديين الموهوبين لحضور برامج ودورات عالمية لصقل مواهبهم في دولة ماليزيا, فبعد النجاح والأصداء الأيجابية التي صاحبت (مشروع برنامج المخيم العالمي لتنمية وتحسين سبل العيش للبلدان النامية) بالتعاون حينها مع إدارة التعليم بالمنطقة الشرقية لاختيار الطلاب الموهوبين من المدارس التابعة فيما قام معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا الأمريكي بتنفيذ البرنامج, وقد تم دراسة هذه التجربة وتقييمها بشكل كامل من جانب المسؤولين في وزارة التعليم، وتم التوصية بالمشاركة في مثل هذه الملتقيات والبرامج العالمية مستقبلا لما تحققه من فوائد على الطلاب المشاركين.
 
 
وفي العام الحالي تم الاتفاق بين إدارة الموهوبين في منطقة الرياض وشركة الجبر للسيارات لإرسال مجموعة من نخبة الطلاب الموهوبين في منطقة الرياض لحضور مشروع برنامج المخيم العالمي لتنمية وتحسين سبل العيش للبلدان النامية والذي سيقام خلال الفترة من 6 وحتى 14 يناير 2016م بمشاركة 91 طالب من المراحل المتوسطة والثانوية في دول مختلفة وسيشرف عليه ايضا معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا الأمريكي ضمن مشروع حملة كيا ايكو داينمك إكسبيديشن والذي يهدف إلى تحسين نوعية البيئة السكنية ورعاية قادة في المستقبل عن طريق خلق مجالات للقيمة المشتركة, بحثا عن استفادة الطلاب المشاركين من برامج المشروع وإبراز مواهبهم أمام هذا التجمع العالمي.
 
 
من جانبه أشاد الدكتور محمد العقيَل مدير دائرةالموهوبين في منطقة الرياض باهتمام شركة الجبر للسيارات بتنفيذ مثل هذه البرامج التعليمية الهادفة والحفاظ على استمرارها مما يعكس الرؤية الصحية والسليمة التي تضع من خلالها الشركة برامج المسؤولية الاجتماعية لديها لتحقق الأهداف النبيلة لخدمة المجتمع من خلال القنوات المناسبة, واستطرد قائلا: ومما لا شك فيه أن القطاع التعليمي ياتي على رأس الأولويات التي يجب أن يكون في صلب برامج المسؤولية الاجتماعية لشركات القطاع الخاص لأنه استثمار حقيقي تعود فوائده على المجتمع ككل بإخراج وإعداد كوادر على قدر كبير من المعرفة التي تدفع عجلة التنمية في وطننا.
فيما أكد الأستاذ عبدالسلام بن محمد الجبر نائب الرئيس بشركة الجبر للسيارات بأن الشركة تحرص على تنفيذ مثل هذه البرامج العلمية الهادفة إيمانا منها بأن مثل هذه الملتقيات العالمية من شأنها أن تصقل مواهب المبدعين من أبنائنا الطلاب وتفتح أمامهم آفاقاً أوسع للتعرف على ثقافات الدول الأخرى حول العالم وآخر ما توصلوا إليه في مختلف المجالات  وأضاف قائلا: الأصداء الإيجابية التي صاحبت تنفيذ البرنامج العام الماضي الذي  رعته الشركة جعلتنا أكثر حرصا على الاستمرار في هذه التجربة والانتقال إلى منطقة أخرى من مناطق بلادنا لتحقيق أكبر فائدة ممكنة وفرصة أمام شبابنا للمشاركة في هذا المخيم العالمي للموهوبين.
 
 
موضحا إن برنامج حملة كيا يكو داينمك إكسبيديشن هو برنامج تطوعي عالمي لتوعية الطلاب بالأمور الصديقة للبيئة من خلال تطوير أفكارهم نحو عالم أفضل." وأضاف: "من الواضح أن الأنشطة الشبابية الصديقة للبيئة تعتبر في غاية الأهمية لمستقبلنا، كما أنهم من المؤكد لأن كيا سوف نستمر في توسيع برنامج حملة كيا يكو داينمك إكسبيديشن.
وأشار بأن اهتمام شركة الجبر للسيارات بمثل هذه البرامج يأتي امتداداً لتاريخ طويل للشركة في مضمار العمل الخيري والاجتماعي والذي كان للتعليم فيه نصيباً وافراً لأنه هو الاستثمار الحقيقي الذي تعود وتستمر نتائجه الايجابية على المجتمع الذي يبنى وينهض بسواعد أبنائه وطاقاتهم الإيجابية.
وتمنى الجبر للطلاب المشاركين في هذا المخيم العالمي أن يحققوا الفائدة المرجوة وأن ينقلوا لنا عند عودتهم بالسلامة التجارب والخبرات الجديدة التي اكتسبوها وأن يكون ذلك دافع لهم لمزيد من التميز والتقدم العلمي في المستقبل بإذن الله.​


Share


التعليقات (0)
  • لم يتم العثور على نتائج !
أضف تعليقاتك